الثلاثاء، 15 ديسمبر، 2015

المبعوث الخاص للأمم المتحدة يعلن وقف الأعمال القتالية في اليمن بالتزامن مع افتتاح المشاورات

2015/12/15 — أعلن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد اليوم بداية تطبيق وقف الأعمال القتالية واعتبر هذه المبادرة خطوة أولى أساسية لإحلال السلام في البلاد. وحث المبعوث الخاص كل الفرقاء على الالتزام بهذه المبادرة والعمل على وضع حد نهائي ودائم للنزاع.

وقد بدأت اليوم في سويسرا محادثات تحت رعاية الأمم المتحدة تسعى إلى إيجاد تسوية دائمة للأزمة في اليمن، كما تهدف إلى تفعيل وقف إطلاق نار دائم وشامل، بالإضافة إلى تحسين الوضع الإنساني والعودة إلى مسار سياسي سلمي ومنظم.

وحث المبعوث الخاص الوفود المشاركة على الاحترام الكامل لوقف الأعمال القتالية الذي بدأ بالتزامن مع افتتاح المشاورات. 

وقال "إن وقف الأعمال القتالية الذي توصلنا إليه اليوم يشكل مرحلة هامة في إنهاء النزاع المسلح في اليمن وخطوة نحو إحراز تقدم في التحاور والتوافق." 

وأضاف "إن صنع السلام هو مطلب أساسي لإعادة بناء اليمن وتأهيل بنيته التحتية ومعالجة آثار الحرب وتوفير البيئة الملائمة لإعادة الحياة إلى طبيعتها في كافة أنحاء البلاد بالإضافة إلى إنعاش الاقتصاد". 

ويقوم المبعوث الخاص للأمم المتحدة لليمن بإدارة الجلسات المنعقدة بحضور 24 ممثلا ومستشارا يمنيا. كما يعمل خبراء من الأمم المتحدة مع الوفود الحاضرة لتقديم الدعم بغية بلورة اتفاقات لتحسين الوضع الإنساني وتوصيل المساعدات بالإضافة إلى المساهمة في تفعيل وقف إطلاق نار دائم وشامل
مركز أنباء الامم المتحدة

اليمن 

ليست هناك تعليقات: