الأربعاء، 17 فبراير، 2016

توزيع المساعدة للعراقيين النازحين- دابه‌شكردنی كۆمه‌ك به‌سه‌ر ئاواره‌ عێراقییه‌كاندا

كونسوڵی گشتی ئه‌مه‌ریكا له‌ هه‌ولێر ماتیاس میتمان به‌شداری كرد له‌ دابه‌شكردنی كۆمه‌ك به‌سه‌ر ئاواره‌ عێراقییه‌كاندا له‌ گه‌زنه‌، ڕۆژئاوای هه‌ولێر.
به‌شه‌ كۆمه‌كییه‌كان كه‌ له‌ ڕێگه‌ی به‌خشینی حكومه‌تی ئه‌مه‌ریكاوه‌ دابین كراون شمه‌كی ناخوارده‌مه‌نیی وه‌كو سۆبا و به‌تانی و خاولی و لایتی شه‌حنی له‌خۆ ده‌گرت. ئه‌م هه‌فته‌یه‌ ڕێكخراوی نێوده‌وڵه‌تیی كۆچ ٥٩١٣ به‌شه‌ شمه‌كی ناخۆراكی به‌ پاڵپشتیی حكومه‌تی ئه‌مه‌ریكا به‌سه‌ر ئاواره‌ عێراقییه‌كاندا دابه‌ش ده‌كات له‌ ٨ پارێزگای عێراق.
نه‌واف كه‌ له‌گه‌ڵ ئه‌ندامانی خێزانه‌كه‌یدا له‌ ده‌وربه‌ری موسڵ ئاواره‌ بوون له‌ دوای هێرشه‌كانی داعش له‌ ٢٠١٤، گوتی: ``ئێمه‌ كه‌ هه‌ڵاتین هه‌موو شتێكمان به‌جێ هێشت: خانوه‌كه‌مان، كه‌لوپه‌له‌كان و هه‌موشتێكمان. ئێمه‌ به‌و جلوبه‌رگانه‌ی به‌رمان هاتین له‌گه‌ڵ ناسنامه‌كانمان. من ته‌نانه‌ت مۆبایله‌كه‌شم به‌جێ هێشت له‌ په‌له‌كردندا… ئه‌م شمه‌كانه‌ی وه‌رمان گرتووه‌ زۆر سوودی ده‌بێت بۆمان. زۆر سوپاس.
شارك القنصل الامريكي في اربيل ماثياس ميتمان فريق المنظمة الدولية للهجرة يوم الاثنين بتوزيع المساعدة للعراقيين النازحين في منطقة گزنه في اربيل.
تضمنت الحصص العينية التي زودت من قبل الحكومة الامريكية مدافئ نفطية وبطانيات ومناشف ومصابيح قابلة للشحن. سوف توزع المنظمة الدولية للهجرة هذا الاسبوع ٥٩١٣ حصة مواد غير غذائية للعراقيين الاكثر هشاشة في ٨ محافظات في ارجاء العراق.
قال نواف الذي نزح مع عائلته من ضواحي الموصل في اعقاب هجمات داعش في ٢٠١٤. "عندما هربنا تركنا كل شئ خلفنا. بيتنا والاثاث وكل ما نملك. جئنا فقط مع الملابس التي كنا نرتديها ومستمسكاتنا الثبوتية. لقد تركت حتى هاتفي الخلوي لانه لم يكن لدي الوقت لجمع اغراضي قبل النزوح. مواد الأغاثة هذه ستكون مفيدة جدا لنا. انا جدا ممتن.

US Consul General in Erbil Matthias Mitman joined the IOM team on Monday to distribute assistance to displaced Iraqis in Gaznah area, west of Erbil.
The kits, provided through US Government in-kind support, include kerosene heaters, blankets, towels, and rechargeable lamps. This week IOM will distribute 5,913 NFI kits to vulnerable Iraqis in 8 governorates across Iraq.
Nawaf, who was displaced with his family from Mosul suburbs in the wake of ISIL attacks in 2014, said: “When we fled, we left everything behind: our house, furniture and everything we had. We came only with the clothes we were wearing and our IDs. I even left my smart phone at home because we did not have time to prepare… These relief items will be very useful for us, I am grateful.”
‏‎IOM Iraq

ليست هناك تعليقات: